العودة   منتديات بنات - سكس عربي > قصص سكس > قصص سكس سحاق

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 07-29-2008, 09:45 AM   #1
majdem
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 210
افتراضي نورا والبنات 2

نورا والبنات 2

--------------------------------------------------------------------------------

دخلت ليلي تستحم وتزيل أثار الحلوي من جسدها وهي تتحسس جسدها الناعم بينما تشعر ببعض الألم في شرجها من تلك اللعبة الموجودة بداخله لكنها بالتدريج بدأت تعتادها حيث أن شرجها قد بدأ يتسع تدريجيا، أما نورا فهي تعد الطعام بالمطبخ بينما شهيرة لا تزال فى جلستها أمام شاشة الكومبيوتر تشعر بمحنة شديدة وكنها تعلم بأن والدها سيعود اليوم وأن نورا لديها العديد من الأعمال المنزلية لتنتهي منهامر الوقت سريعا وعاد علي وفارس من النادي ولم تنقضي نصف ساعة ليعود الأب أيضا ليجد الجميع فى استقباله، كانت ليلي فى أبهي صورة تراها نورا لها منذ يوم مجيئها بينما العطر يفوح من جسدها ينادي الأنوف لتستنشق لحم هذا الجسد، استقبلت الأسرة الوالد الذي سلم عليهم جميعا بينما نورا لا تزال فى المطبخ حتي صاحت ليلي على نورا بأن تأتي لتقدم العصير المثلج فسأل شكري ليلي نورا مين؟؟ فردت ليلي الخدامة الجديدة، دخلت نورا وبيدها العصير لتجد رجلا طويل القامة بشوش الوجه بينما بعض الشعر الأبيض ينمو علي جانبي رأسه فتقدمت بالعصير بينما رحب هو بها قائلا أهلا يا نورا، فقالت ليلي بوسي أيد سيدك يا بنت، فتقدمت نورا تقبل يد شكري الذي نظر لصدرها الصغير وهي تنحني ليري بها علامات فائقة الجمال لجسد ربما يصير لأجمل جميلات القاهرة، أعدت نورا طعام الغذاء بينما أسرع أفراد الأسرة لتناوله ودخل كل منهم لحجرته بعد ذلك بينما دخل شكري وليلي سويا لحجرتهما وليلي تكاد تموت من شهوتها، أغلقت ليلي الباب وهي تقول لشكري بينما يتمدد هو على السرير وحشتني، فرد عليها وأنتي كمان يا حبيبتي، وأشار لها لتأتي بجواره على السرير فأسرعت تجلس ع لى طرف السرير بجواره، جذبها شكري من عنقها لتميل عليه وليلتقط شفاهها فى قبلة طويلة بينما انحنائها وهي جالسة بجواره لم يكن مريحا لها لأن لعبة شرجها كانت تندفع بأمعائها فقالت له ثانية واحدة أروح الحمام وجيا لك على طول، خرجت ليلي ونظرت حولها لتجد المنزل هادئا فذهبت للمطبخ فوجدت نورا مستلقية على فرائها نائمة فركلتها ركله خفيفة بقدمها وهي تقول لها نورا ... نورا قومي، هبت نورا واقفة وهي تقول أيوة يا ستي، استدارت نورا وهي ترفع قميص نومها الشفاف وتنحني لتظهر تلك الكرة الموجودة بين فلقتي مؤخرتها بينما تقول لنورا اسحبي البتاعة اللي فى طيزي دي، نظرت نورا لتجد شرج ليلي قد إتسع تماما بينما اصبح أحمر اللون فمدت يدها تجذب تلك اللعبة من شرج ليلي ليتسع شرجها طاردا الكرة الموجودة بأمعائها مع صوت أصدرته ليلي من فمها، لاحظت نورا أن شرج ليلي لم يغلق بعدما سحبت تلك اللعبة ولكنه ظل مفتوحا لتسرع ليلي جارية مرة أخر لحجرة نومهاعلمت نورا أن شيئا سيحدث الأن فتسللت تنظر خارجا فوجدت الكل نيام فأكملت طريقها لتضع أذنها على باب حجرة سيدتها فى هدؤدخلت ليلي الحجرة لتجد قضيب شكري منتصبا من أسفل بيجامته فهو محروم منها له إسبوع كامل ومن يمتلك إمرأة بمثل مؤهلات ليلي إما يعشق الجنس أو يطلقها أفضل له ولها وفضل شكري أن يعشق الجنس، جلست ليلي بجوار شكري لتنحني مرة أخري تقبله بينما مدت يدها تتحسس ذلك القضيب الذي وحشها، بينما مد شكري يده يتحسس أفخاذ إمرأته الناعمة بينما رائحتها العطرة تنتشر بجو الغرفة كله، أدخلت ليلي يدها من بنطلون البيجامة لتقبض على قضيب شكري المتعصب والمتوتر وتبدأ في دلكه، ولكن ذلك القضيب لم يكن فى حاجة لدلك بقدر ما هو فى حاجة لكس يندفع بهن نهض شكري ليدفع ليلي على السرير بينما نورا بالخارج تستمع لها وهي تضحك وتقول ايه ده يا راجل ... بشويش ... طب إستني، بينما أصوات السرير تعلو شيئا فشيئا فتقترب نورا أكثر من الباب لتلصق أذنها بشدة لتستمع للمعركة التي ستحدث الأنكان شكري قد أرقد ليلي علي السرير وجردها من ملابسها تماما بينما جعلها ترفع فخذيها عاليا وتثنيهما على صدرها وبدأ يأكل بنهم ذلك الكس الشهي الذي أعدته نورا منذ قليل، كانت أصوات ليلي تخرج لتصل لأسماع نورا وهي تصرخ قائلة حرام عليك ... حتموتني بلسانك ده ... أأأي ... ما تعضش بيوجع هنا، لم تتحمل نورا فأدخلت يدها لتعبث بكسها بينما تنظر حولها بحذر لتطمئن على نوم الأولاد، كان شكري يعض ليلي فى أشفارها ولا يترك الشفرة حتي يري علامات أسنانه قد إنطبعت بلحم الشفرة فيتركها وليعض الشفر الأخر بينما دخل إصبعين بمهبلها يتحسس بهما فتحة البول الموجودة أسفل *****ها ويدفع بإصبع أخر بشرجها المتسع، كادت ليلي أن تجن من حركات زوجها فهو ماهر في كيفية تعذيب كسها وهي تحب أفعاله بها، بدأ شكري يسرع في وتيرته بينما ليلي تصرخ وهي تجذب فخذاها لصدرها أكثر ليتسع لزوجها المجال للعبث بتلك الأماكن الحساسة، خلع شكري ملابسه مسرعا بينما بدأ يبلل راس قضيبه من ماء كس ليلي ليوجهه بعد ذلك تجاه شرجها، أحست ليلي برأس القضيب تتحسس الشرج فبادرت بالقول مسرعة لأ يا شكري ... بلاش طيزي ... بتوجعني حرام عليك، كانت نورا تستمع لما يحدث فضحكت فهي تعلم أن سيدتها أعدت شرجها إعداد خاص لتلقي جرعة قويه بداخله وها هي الأن تتمنع، لم يستمع شكري لكلام زوجته فقال لها أنا عارف إنك بتحبي تتناكي في طيزك، ووضع رأس القضيب علي الشرج وبدأ بدفع وسطه دفعات سريعة ومتتالية ليتسع الشرج فيستقبل قضيبه، صرخت ليلي قائلة جرحتني ... حرام عليك، بينما دلف القضيب كاملا بداخل الشرج حتي أحست ليلي بالخصيتان يصطكان بلحمها، وبدأ شكري الدفع بشرجها بينما يراقب إنقباضات كسهاكانت شهيرة معتادة أن تستمع لوالدها عندما يضاجع والدتها فهي كانت تنتظر عودته ليخلو لها الجو ظهرا فى الإستماع كما تفعل نورا الأن فتسللت شهيرة بخفة ولكنها صدمت عندما وجدت نورا تحتل مكانها، اصدرت شهيرة صوتا خفيفا سمعته نورا ففزعت وإنتصبت فورا لتنظر خلفها وتري شهيرة تنظر إليها بينما تؤشر لها بيدها أن تأتي خلفها، أسرعت نورا خلف شهيرة متوجهه معها لحجرة نومها بينما تخشي عواقب فعلتها السوداء، قالت شهير لنورا بتعملي إيه؟؟ فأطرقت نورا لا تعرف بماذا تبرر فعلتها فقد رأتها شهيرة تستمع لما يدور بالغرفة بينما كانت يدها تعبث بين فخذاها، فأمسكت شهيرة بيدها التي كانت موجودة بين فخذاها وهي تقول لها كنتي بتسمعي بابا وهو بينيك ماما؟؟ قالت جملتها بينما بدأت فى مص أصابع نورا الملوثة من كسها، ضحكت نورا قائلة بخجل أيوة، فقالت شهيرة أنا كمان كنت بأعمل كدة ... يلا نروح بس بشويش علشان محدش يحس بينا، وتسللت الفتاتان عائدتان لباب الغرفة ولتضع كل منهما أذنا لتستمع بها بينما أصبحا فى المواجهه وأنفاسهما تختلط سويا، يبدو أن الفتاتان كانا قد وصلا بإحدي المراحل الصعبة بداخل الغرفة فقد إستمعا لليلي تقول أأأأي ... . يلا .. أسرع ... بحبك بحبك وبحب زبك، فرد شكري قائلا وأنا بأحب لحمك وبأحب نيكك، كان شكري راقدا فوق ليلي فى تلك الأثناء بينما كان قد إنتهي من شرجها ومولجا بكسها الأن ليدفع دفعات شديدة جدا بداخلها بينما كان رحمها يترنح بداخل بطنها من تلك الدفعات وكانت ليلي لا تعلم كم مرة أتت نشوتها منذ بداية دخول القضيب بها للأن، كان شكري ممسكا بثدي يفترس حلمته بوحشية فقد كان هاويا للعض حتي يري أثار أسنانه على لحم زوجته البيضاء بينما دفعاته مستمرة بقوة وثبات وصوت لحمهما سويا يدوي بجو الغرفة ليصل لمسامع المراهقات اللائى ينصتن بالخارج بينما شهيرة تؤشر بحركة قذرة من إصبعها لنورا بمعني أن بابا بينيك ماما الأن، كان شكري على وشك الإنزال فزادت سرعة ضرباته قبل أن ينزل دفعة كبيرة من المني بداخل ليلي فانتفضت ليلي عندما أحست بتلك السوائل تملئ مهبلها بعنف لتأتي شهوتها هي الأخري وهي تحتضن شكري قائلة ما تنزلش جوا ... ما تنزلش جوا ... عاوز اذوق، بينما كان شكري قد افرغ جعبته كامله بداخل كسها ليسحب قضيبه بعد ذلك ويستلقي يسترد أنفاسه بينما تقول ليلي بنبرة حزن ما دوقتنيش ليه ... طعمه واحشني، فضحك شكري وهو يقول ا لمرة التانية فى بقك، لكن لم تصبر ليلي فقامت تقبض بعنف على قضيب شكري محاولة إستخراج باقي منيه الموجود بداخل مجري قضيبه لتخرج لها نقطة كبيرة على رأس القضيب فإلتهمتها بشغف واضح بينما شكري يصفعها على مؤخرتها وهو يقول إستني يا لبوة ... المرة التانية حأنزلهملك فى بقك، ولم ترد ليلي فقد كانت مشغولة بتصفية قضيب شكري تماماإبتعدت الفتاتان ضاحكتان ليدخلا حجرة شهيرة فتقول شهيرة لنورا يالهوي يانورا يالهوي ... حاموت كسي حيموتني، بينما تضحك نورا وهي تقول وأنا كمان نفسي أتناك دلوقت ... إيه ده .. دي مامتك فظيعة، فقالت شهيرة لنورا إنتي لسة ما سمعتيش حاجة دا بابا ما بيخليش حتة فيها إلا لما ينيكها كنت بأشوفها طالعة من الأوضة وداخله الحمام وجسمها كله مبلول وشعرها منكوش وملزق بعد ما بتاع بابا بينشف عليه، لم تكد شهيرة تكمل جملتها حتي سمعت الفتاتان باب الحجرة يفتح لتخرج ليلي فى حذر وتدخل الحمام إستعدادا لجوله جديده، ضحكن الفتاتان بينما إقتربت نورا من شفاه شهيرة وبدأت تقبلهما إلا إن شهيره قالت لها لأ دلوقت مش حينفع ... بالليل بابا حياخذنا يخرجنا نتفسح ... أنا حاقول لهم إني تعبانة ومش حاخرج معاهم ونقعد أنا وإنتي لوحدنا هنا، ضحكت نورا فسوف تنعم بأمسية جنسية بينما قرصتها شهيرة بثديها وهي تقول روحي المطبخ دلوقت علشان محدش يحس بحاجة، فذهبت نورا للمطبخ لتنام قليلا وتستعد لجولة شهيرة المسائية
majdem غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-13-2008, 01:15 PM   #2
Joe666
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 25
افتراضي

قصة جدا ... حلووووووووووووة ..اموووووووووووووه

اذا فيه شي عندك عن السحاق ..هذا ايميلي:
wow_6_wow@yahoo.com
Joe666 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-15-2012, 06:51 AM   #3
abukhaled1388
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 188
افتراضي

قصه جنان وروعه شكرا ونريد منكي المزيد
abukhaled1388 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-16-2013, 12:43 AM   #4
انا روش نييك
Member
 
الصورة الرمزية انا روش نييك
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
الدولة: EGypt
المشاركات: 76
افتراضي

فين باقى القصة انا هتجنن هموت مش قادر استحمل قضيبى بياكلنى
بسرعة كمل القصة الجامدة نياكة دى
__________________
add me if u want a hot sexy night
king_of_doom4@yahoo.com

01149927113
انا روش نييك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نورا والبنات 6 احمد522 قصص سكس سحاق 0 07-09-2008 03:04 AM
نورا والبنات 2 aissous قصص سكس سحاق 0 07-09-2008 03:04 AM
نورا والبنات 5 aissous قصص سكس سحاق 0 07-09-2008 03:04 AM
نورا والبنات 1 wiowio قصص سكس سحاق 0 07-09-2008 03:04 AM
نورا والبنات 1 qq20qq قصص سكس سحاق 0 07-09-2008 03:04 AM


الساعة الآن 10:06 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
منتديات بنات - سكس عربي